تفاصيل قضية روعة الكاتب

تفاصيل قضية روعة الكاتب، هي واحدة من أشهر القصص التي انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي والتي تحاكي ممثلة مصرية تعرضت لتشوية والمحاربة في مسيرتها الفنية التي لم تستمر إلى 8 سنوات، ولكن رفضت الممثلة ان تأخذ دورها كممثلة اغراء في السينما المصرية، لذلك انتهت مسيرتها في الفنية عند تم القبض عليها في قضية ممارسة بذيئة في بيت دعارة.

 من هي روعة الكاتب

هي الممثلة الشهيرة رانيا كمال التي تشتهر في الوسط الفني بروعة الكتاب، فهي فنانة مصرية تحمل الجنسية المصرية ولد في 5 / 3 / 1960 في القاهرة تحديدا، وتبلغ من العمر حوالي 61 عاما، بدأت قصتها في عام 1980 واشتهرت في غضون سنوات قليلة، تصدرت اسمه في عالم السينما المصرية في عام 1988 وحصلت على جائزة افضل النجمات والمعهم في الثمانينات.

 ابرز اعمال روعة الكاتب

يتساءل الكثيرون من محبين روعة الكاتب وهي الممثلة الشهيرة رانيا كمال، عن تفاصيل حياتها الشخصية وعن ابرز اعمالها، حيث شاركت مع اشهر الممثلين المصرين مثل سعد حسن، بل كانت تتنافس معهم في الوسط الفني، ومن ابرز اعمالها ما يلي:

  • مسلسل أيام العذاب.
  • مسلسل الضباب.
  • فيلم صديقي الوفي.
  • فلم عودة الماضي.
  • فلم المتشردان.
  • فلم المطارد.
  • فيلم شباب لكل الأجيال.
  • فلم عبقري كل ورقى دمغة
  • فلم الجدعان الثلاثة.
  • مسرحية صحن زلاطة.

تفاصيل قضية روعة الكاتب

اثار الجدل سبب منع الممثلة الشهيرة رانيا كمال من التمثيل، وجاء في ذلك اتهام الممثلة صاحب الجمال الطاغي على ممارستها البذيئة من شرطة الآداب المصرية في عام 1988، ومن ثم جاء وتم القبض على الفاعل، بعد التحري والتحقيقات تبين أنها بريئة ولا صحة من التهمة الموجهة لها، من ثم تزوجت من وهاجرت خارج مصر، حيث كانت دائما روعة تحذر من اشخاص كانوا يريدون إنهاء مسيرتها الفنية بسبب شهرتها في فترة قصيرة.

لا شك ان قضية روعة الكتاب من القاضية التي اثارت ضجة في الثمانينات بسبب ما ورد عنها من اخلاق بذيئة، من ثم هاجرت لأنها تعرضت لظلم من قبل انسان متعمدين نشر الفضيحة لها.

اترك تعليقاً